الشيماء حسن تكتب: امرأة ثلاثينية

نعم .. امرأة ولست فتاة .. أشعر بأن لقب فتاة لم يعد يليق بى .. أصبحت امرأة
صحيح أننى لم أجتز تلك البوابة التى تنقلنى من عالم الفتيات إلى عالم النساء إلا أننى لم أشعر يوما يوما بكامل أنوثتى ونضجى وجمالى واستقلاليتى كما شعرت وأنا على أعتاب الثلاثين من عمرى .. على عكس الكثير من الفتيات اللاتى عبرن تلك البوابة المحظورة فى مجتمعاتنا .. عبرنها ولازلن فتيات .. نضجت كثيرا تغيرت نظرتى للحياة والمجتمع وازداد قبولى لذاتى وفخرى بها أصبحت لا مبالية بنظرة الناس فقط يهمنى ألا أخسر نفسى .
حين تقتربين من الثلاثين تتغير نظرة المجتمع لكى إذا كنتِ مازلتِ آنسة يُشعرونك بأنكِ تقتربين من الهاوية ولابد لكِ من الاقتران برجل .. أي رجل ( رجل قد يكون فى حقيقته هو الهاوية بعينها )
أما حين تقتربين وانتِ امرأة ذات نزعة استقلالية وأفكار خاصة بكِ فالويل كل الويل لكِ فأنت امرأة قد تلبسك الشيطان :)
ناسين أو متناسين أن من استطاعت الصمود حتى هذا العمر دون أن تضعف لعادات أو موروثات أو ترضخ لرغبة ما لن يرضيها أشباه الرجال ولن تحتويها دنيا لا تليق بها !!
إذ لماذا يجب عليها ان تحيا حياة لا تلائمها إرضاء فقط لمن حولها :O
لا أدعى أن الحياة تصلح دون الرجل فهو النصف الأخر وشريك الحياة لكنى اؤمن بتلك الأسطورة الإغريقية التى ترى فى تعانق النصفان الخاطئ تشويه للحياة وعقاب من رب الحياة .. فالحياة لن تستقيم إلا حين يتلاءم النصفان ويكتملا *_*
أهمس لذاتى كونى قوية ولا تتنازلى يوما فالسقوط فى الهاوية يبدأ بنظرة للأسفل

التعليقات